تعليق 20 على “مجلة 18 مايو”

  1. يقول أفراح إبراهيم:

    كل الشكر والتقدير للموقع الصوماليلاندي المتميز على دعمه المتواصل لكل عمل وطني ونحن نفتخر بجهودكم الجباره ونتمنى لكم المزيد من التألق والنجاح

  2. يقول abdirahman mohd:

    its amazing to see a great work like this which been done by a few members of somalilandres youth all over the world .. thanks for somaliland today website and thanks for the magazine crew memebers and to everyone who works to make somaliland futur brighter

  3. يقول صوماليلاند نجمة سماء افريقيا:

    يعطيكم العافيه ولاليال .. هذه الخطوه تعتبر خطوه جميله ورائعه جدا كل التوفيق نرجوه لكم ولكل من تهمه قضية صوماليلاند

  4. mansha alah nasiib wacan ayaan inoo rajay nayaa

  5. يقول Nasra Al-Jenaibi:

    كل الشكر والاحترام والتقدير لجمع الاعضاء واداره جريده صوماليلاند اليوم

    اختكم في الله
    نصره الجنيبي

  6. يقول مواطن من جمهورية الصومال الفدرالية:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    العمل يستحق التصفيق وباين عليه الجهد والتعب الغير طبيعي أستمرو وبالتوفيق لكم

    • يقول مواطن صوماليلاندي:

      اصفقلك اخوي على هالروح وهذي هي الروح اللي نبى نشوفها في اخوانا الصوماليين لاننا في النهاية صوماليون مهما اختلفت الدول سواء صوماليلاند او صوماليا او جيبوتي

      وانشاء الله نحقق الاعتراف علشان نساعد خوانا الصوماليين

  7. Maashaa allaah… Wallaahi it is amazing and I could believe my eyes. please continur the good job. Wa Jazza akuma allaahu Khayraa.

  8. يقول samar adam:

    guyz am so proud of u …this is an amazing work ….guyz if u need any help am here for u ……..am serious

  9. مشاء الله والله يوفقكم والى الامام كم انا سعيد بهذة البداية وتمنياتي والي مستقبل افضل انشاء الله ودعواتي لطك بالتوفق انشاء الله

  10. يقول samira ahmed ali:

    ماشاء الله وايد عجبتني المجله خاصه اخر عدد لانه فيها اخوي علي احمد علي سكرتير الرئيس الخاص الله يوفقك اخوي والى الامام في ترقية بلدنا الام صوماليلاند و انا فخوره فيك.

  11. يقول Omer Ahmed Hassan:

    It is amazing to see this kind of professional work in modern journalism achieved by this group. I would like to congratulate all of you on this perfect input and the tangible results obtained so far. My sincere & honest greetings to all you, and may Allah bless you all.
    Omer A Hassan, MBA
    Minneapolis, MN, USA

  12. يقول SIRAG:

    Please get in touch with us we need some support from you
    Thanks
    Lulu Farah
    SIRAG

  13. يقول ناصر الصوماليلاندي:

    بوركتم شبابنا وبناتنا ما قصرتوا وأنتم فخرنا
    فيه عدد اللي كان فيه وزير المالية ما نزل ؟

  14. يقول axmed:

    عندما تتوه الافكار وتتعقد الامور وتضيع الروابط بين الجمل وتفقد المواضيع معناها والكتابة محتواها والكتاب مكانتهم .
    عندها تجدني ابحث عن وجداني وكياني ووطني واهلي وناسي فالملم قصاصات الورق وبقيا الافكار وقليل من الذكريات لاجد نفسي في ربوع وطني الحبيب صوماليلاند اتمعن في وجوه اهلها لتحيني بساطتهم وصفاء قلوبهم ,وانظر الي ترابه الغالي ليأخذني عبق رائحة عطر اشجارها وحلاوة مناظرها لاجلس في احضان تلك الطبيعة الخلابة التي تكاد تكون جنةالله علي الارض, فكل شيء جميل ويبعث في النفس الراحة والطأنينة , عندها فقد اجد نفسي كمن افاق من سبات عميق لاسأل نفسي ؟؟؟ اين كتاب هذا الوطن واين شبابها ؟ لماذا لا تنطق اقلامهم للحديث بصوت مسموع ؟ لما لا اجد منهم من يكتب عن ارضه ووطنه في الغربة ولا يتحدث عنه في الخارج؟ لماذا لا نكون سفراء للدعوة الي النيل ماهو حق شرعي لنا بأن نكون دولة ذات سيادة؟اين شبابنا والمتعلمون من…ا الذين يقبعون في بلدان الغربة ويكتفون بالمراقبة التي هي اقرب بأن نكون مشاهدة دون ان يحركوا ساكنا؟ ان القلم اقوي من السيف والكاتب الصادق في كتابته يمتلك هذا السلاح , فيعرف كيف يركب الحروف (كمن يحضر البارود)لتكوين الكلمة ويفقه كيف يصف الكلمات لتكوين جمل موزونة(كمن يتعامل مع الرصاص) ومن الجمل ينتج منها موضوع الحديث بشكل مترابط هندسي بالغ التعقيد , ليحصل في نهاية المطاف علي تلك الكتابة والتي لمجرد قرائتها تتفاعل اجزائها ومكوناتها ومحتواها للتنقلب الي قنبلة موقوتة تنفجر لمجرد قراتها. وانا قد لا اجيد تلك المعادلة ولكني اعرف جيدا انني امتلك حروفا اقوي من البارود وكلمات كالرصاص ومعاني كالقنابل وذلك بسبب انني صاحب حق يطالب للحصول عليه. وسوف احصل عليه طالت الايام او قصرت وليتألم من هو ضد هذا الحق وليسكت من يري ذلك ولا يعينني فالساكت عن الحق شيطان اخرس

  15. يقول zahra:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

    انني من أشد المعجبات في مقالاتكم المفيدة ولقد شدني جدا الموضوع الذي
    استرجعنا به القصص الذي كنت اسمعة من جدتي أو الذي كنت اسمع عن الزيارات السنوية التي كانت تعمل في المزارات .الشخصيات كما نعلم شخصيات تاريخية وكانت موجودة وللعلم ان ذرية بعر بعير إلى يومنا هذا يأخدون دية جدهم من كل مولود وكل من يتزوج وتسمى باللغة الصومالية صمايو (SAMAAYO).
    واتمنى ان نقراء المزيد منها فإلى الأمام ولالوووووا.

    صومالي لندرت دبي (SOMALI LANDART DUBAI).

  16. يقول شمس:

    المجلة رائعه والأروع أنتم لما بدلتم من مجهود لنقراء نحن ونستمتع ونستفيد وهذا قيضٌ من فيض ننتظر المزيد .
    .شكراً لكم

  17. ورطة جديدة من ورطات الإستعار وخطة ماكرة منه لتقسيم المقسم وتفتيت المفتت
    أقول لهذه الجمهورية ارجعوا إلى الإسلام واتركوا الديانة الديمقراطية التي اعتنقتموها فهي والإسلام لا يجتعان البته كما لا يجتمع اليل والنهار والظل والحرور . فتبرأو من الديمقراطية خير لكم ووحدوا الله واقتفوا نهجه أرشد لكم.
    والحمد لله رب العالمين

  18. يقول ايان ايونه:

    الوطن هو المكان الاول التي ترى عيناك سهوله وجباله وربيعه واشجاره واول ما تنفست رئتيك من نسيم هوائه وأول مكان لعبت فيه وتخبأت بين احجاره فلا بد ان يشدك الحنين الى وطنك فهو مليء بالذكريات الجميلة تسابق الشعراء في ابداء حبهم وحنينهم الى وطنهم فتغنى العديد منهم في حب الوطن الذي سنعرض لكم مجموعة من اشعارهم ولي وطن آليت ألاّ أبيعه وألا أرى غيري له الدهر مالكا عهدت به شرخ الشباب ونعمة كنعمة قوم أصبحوا في ظلالكا