تعليقات 3 على “هل أصيبت اسمرا بمتلازمة (الفشل المتعدي)!؟”

  1. يقول Awale:

    لدي أصدقاء ارتريون و لا ينفكون عن الشكوى عن حكومتهم البوليسية و أنضمتها العجيبة التي تفرض عليهم الضرائب كل سنة حتى أن البعض منهم يبحث عن جوازات أخرى هربا من هذا الجحيم.

    ارتريا كدولة فشلت في صنع صداقات دولية خاصة مع دول الجوار ودائما نظامها عدواني تجاه الآخرين في ديكتاتورية لا نعرف أين ستقود البلاد.

  2. بداية الألف ميل خطوة ونحن هنا في أرض الصومال بقي لدينا القليل لنصل الى الألف ميل و الحمد لله.

  3. يقول محمد حيد:

    النظام القائم في اريتريا معروف بسوء الادارة والاتفراد بالقرارات بجميع انواعها ويمكن ملا حظة ذلك من القناة الارترية الفضائية حيث يتم قرصنة جميع المبارايات والافلام الاجنبية .اما عن تصدير الارهاب والاسلحةالى دول الجوار فهي من جوهر السياسة الارترية وذلك بشهادة المجتمع الدولي بإختصار إريتريا دولة بوليسية من الدرجة الاولى مثلها مثل بقية دول الجوار العربية والافريقية مخ اختلاف نوعي في السياسة المتبعة مع دول الجوار وذلك لتاريخ اريتريا الطويل في صراعها للاستقلال عن ايثوبيا . ولكن فيما يخص بتسمية اريتريا بدولة فاشلة فإنه نوع من الاستعجال في الحكم عليها نظرا لقصر عهد الدولة الارترية ونظرا لثبات سيطرة الطبقة الحاكمة على العسكر ولانه لو اطلقنا عليها اسم دولة فاشلة فإن كثير من دول الشرق الاوسط ستنطبق عليها هذه التسمية لتشابها مع اريتريا في معظم مواصفاتها . اما مقارنة صوماليلاند بارتريا فهي في الغالب تصب في مصلحة الاولى نظرا لوجود حياة سياسية صحية فيها في نظر الصوماللاندين اما في وجهة نظر غالب الدول فهي من الاسباب الرئيسية لتسمية الصومال بدولة فاشلة ومقسمة ولذك لم يتم الاعتراف بصوماليلاند الى الان.

اترك تعليقاً