تعليق 11 على “إلى صاحب (الخيار الفيدرالي مستقبلا للصومال) مهلا!!!”

  1. يقول محمد ورسمة:

    أحسنت وكفيت ووفيت أيها الكاتب والرد البليغ أفضل من الكلام الكثير، وكما قلت فإن بضاعة الرجل مزجاة وسوقه بائر لا محال .

    تحي جمهورية صوماليلاند حرة أبية ويحيا الشعب الصوماليلاندي الحر ، وصبرا يا أبناء قيلة والله لتضربن لكم أكباد الابل ، وليستغيثنكم أقوام كانوا أشدعليكم من عدوكم فتغيثونهم .

  2. يقول ismail:

    thx u so much for the nice words bro keep it up…i learn alot from you today

  3. يقول اخر مجاهدي الــ snm:

    والله انك كتبت كل ما هو في قلوب شعب صومالي لاند

    كتبت فأبدعت يا سعدي

    وانت نموذج للشباب الصوماليلاندي المثقف

    ودي لك

  4. يقول Awale:

    ما شاء الله عليك خي السعدي كفيت و وفيت بالفعل أرى أمامي قلما لامعا يعبر عن وطنية فذة, و الإخوة اللذين يشغلون وقتهم بمحاولة النيل من صوماليلاند أقول لهم لو أنكم أشغلتم وقتكم و جهدكم في حل مشاكلكم الداخلية لربما كان بالإمكان أن تعودوا دولة لها وجود فعلي على الأرض كما هو الحال مع صوماليلاند الآن.

    لن أضيع وقتي بأن أثبت لهم مجازر 88 أو أقنعهم باستحالة العودة مجددا لنظام فاشل فالشمس لا تغطى بغربال و قديما قيل لا تـرمـى بـالـحـجـر إلا الـشـجـرة الـمـثـمـرة.

    أحسنت وبارك الله فيك.

  5. يقول mahmood:

    صوماليلاندى يرسل مقالة صومالى او صومالى يرسل الى صوماليلاندى ومقالات متبادلة بين بعضنا لن ثغير ما فى النفوس
    الصوماليلاند بعيدة فكرياومنهجيا عن الصومال مع وجود تشابه اللغة والدين فقط .
    نحن لا نستجدى الانصاف من أحد صوماليلاند عزيزة وغالية
    اتمنى ان لا يذكر موضوع النازحين مقديشو الى صوماليلاند فى كتابتكم من مبدأ ارحمو عزيز قوم ذل
    ——————————————————————–
    الاخ عبدالله السعدى الرد على السفهاء بنفس الاسلوب احيانا مكانك فوق الراس مع الاحترام مقالك مدروس بالتوفيق

  6. يقول برعاوي قديم:

    الله ويوفقك ويحسن اليك يا عبدالله احمد السعدي
    زفيت وكيفيت وسبب عدم نشرهم لمقالك هي مقياس تخلف وتاخر هذا الصومال
    الغريب في كوكب الارض .هم لا يحبون الناجحين لا يستمعون ابدا
    لا يستفيدون من شيء.
    اكثر من 150 الف شخص من الجنوبين يعيشون في جمهورية صومالي لاند هل سمع احدا منكم ان طفلا منهم خدش او جرح.
    يشترون الاراضي ويبنون الفلل والعمارات.
    والدليل اكبر شركة اتصالات في صومالاند هي لشخص جنوبي
    اذا هل يستطيع هولاء الجنوبيون مجارتها او الوصول الي هذه المرحلة من العالمية
    وبدون اعتراف ونحن في المقدمة!.اين سوف نكون بعد الاعتراف الدولي لا اظن ان كاتب الفدرالية حلا لم تخطر علي قلبه.

  7. يقول هيبان:

    وفقك الله واحسن اليك

    هناك شبكة تعبانة اسمها شبكة الشاهد لاهم لها سوى
    تشويه سمعة صومالاند واهلها والانتقاص منهم
    ولا يتركون مجال حتى للتعليق على كتاباتهم
    ويأتون إلينا ونرحب بهم
    المفروض ان نعاملهم كما يعاملوننا وان ندع هذا المنتدى صومالانديا خالصا
    منهم ومن اقلامهم لا سيما هذا الغر المسمى باكال وماهو إلا ذنب افعى لو لم نقطعه لاطلت الحية برأسها ويصبح الموقع مسخا كالمواقع الصومالية الاخرى
    الرجاء من الاخوة القيمين على الموقع المبارك بعمل اللازم

  8. يقول عبدالله أحمد عبدالله السعدي:

    أشكر الإخوة المعلقين وأشاطر معهم فكرة إتباع سياسة واضحة من قبل هيئة تحرير الموقع تجاه هذه الفئة التي تريد دس السم في هذا الموقع , لا أريد أن أكون عنصريا لكن أحبَذ أن لا يترك هذا الموقع لكل من هب ودبَ.
    أما شبكة الشاهد فهي مصممة من قبل مجموعة يائسة لا تريد إلا تشويه سمعة صوماللاند, فلا طائل ن تتبع أخبارها.

  9. يقول احمد:

    عبدالله السعدي من القلائل الذين يستهدون بنبراس الحق ومفهوم الحقائق وبل يتلمسون العفو للخارجين عن طريق التوبة امثال ذلك الذي يدعي بالكتابة والحقيقة انه ليس كل من حمل القلم وربط الكلمات وكون الجمل و انشا الفقرات يسمى بالكاتب والفرق بين كاتب وكاذب حهما حرفان في القراءة اما في المعني فالفرق بين السماء والارض وهذا هو حال من يحمل شعب ارض الصومال الذي ذاق الامرين وصمد امام الدكتاتورية النظام البعثي بقيادة الجنرال محمد سياد بري وعانى ما عاني وذاق ما ذاق و اليوم وبعد ان وقف على قدميه بخطى ثابته نرى من ليس لهم نصيب في متعة الحرية يعوون خلف سراب الوحدة الفانية ويلصقون تهمهم بغيرهم رغبة منهم بان يجدوا من يحاورهم في جدال عقيم ولكني اود ان اختم بحديثي هذا بالبيت الشعر القائل” لا تحزن على غدر الزمان لطالما رقصت على جثث الاسود كلاب ولا تحسبن برقصها تعلوا على اسيادها فالاسود اسود والكلاب كلاب” وشكرا لكاتب الحق والعدالة عبالله السعدي

  10. بارك الله فيك ياخ السعدي لاكن الذي استغربته جزء من النص : ( أيضا يقول في بعض جمله في المقال (فالشماليون لايملكون دليلا على ادعائهم بحدوث مجازر بالاف البشر، والسؤال المقترح هنا : اين اسماء الضحايا؟) لاحول ولاقوة الا
    بالله مجازر الحرب التي ابادت الاخضر واليابس صارت ادعاءات ودماء الشهداء صارت ادعاءات وسؤالك عن اسماء الضحايا ؟ كيف استطاع ان يكمل هذه العبارات ؟؟؟؟؟؟

اترك تعليقاً